تلاوات اسلام صحي

الجمعة، 7 مارس 2014

مصنفات ابن كثير الحافظ

مصدر الروابط مكتبة مشكاة


نبذه عن الكتاب 

من اهم التفاسير الاثرية، مع وجازة لفظه وشمول معانيه، وقد جعل الله له قبولا عظيما بين الناس، خاصة وعامة.
ومن أهم مميزات تفسير ابن كثير رحمه الله :
اختياره أحسن الطرق في تفسير القرآن مثل تفسير القرآن بالقرآن وتفسير القرآن بالسنة وتفسير القرآن بأقوال الصحابة والتابعين .
اهتمامه باللغة وعلومها وأهتمامه بالأسانيد ونقدها .. 
أهتمامه بذكر القراءات واسباب النزول ..
قال السيوطي : وله ( أي ابن كثير ) التفسير الذي لم يؤلف على نمطه مثله . 
وقال الشوكاني : وله التفسير المشهور وهو في مجلدات وقد جمع في فأوعى ونقل المذاهب والأخبار ..
وقال أحمد شاكر في عمدة التفسير عن الحافظ ابن كثير : وبعد فإن تفسير الحافظ ابن كثير أحسن التفاسير التي رأينا ، وأجودها وأدقها بعد تفسير إمام المفسيرين أبي جعفر الطبري . 

• حالة الفهرسة: مفهرس على السور
• الناشر: دار طيبة
• سنة النشر: 1420 - 1999
• عدد المجلدات: 8
• رقم الطبعة: 2
• الحجم (بالميجا): 115
المكتبة الوقفية ...
------------------------------



نبذه عن الكتاب 

• المحقق: عبد الملك بن عبد الله بن دهيش
يضم هذا الكتاب ما جمعه الإمام ابن كثير من أحاديث واردة من رسول الله صلى الله عليه وسلم من كتب الإسلام المعتمدة في الأحاديث، ومن ذلك الكتب السنة، وهي؛ الصحيحان: البخاري، ومسلم، والسنن الأربع لأبي داود والترمذي، والنسائي وابن ماجة، ومن ذلك مسند الإمام أحمد، ومسند أبي بكر البذار، ومسند الحافظ أبي معطى الحوصلي، والمعجم الكبير للطبراني، فهذه عشرة كاملة، يذكر الإمام ابن كثير في كتابه هذا "جامع المسانيد والسنن" مجموع ما في هذه العشرة، وربما زاد عليها من غيرها، وكلُ ما يخرج من الأحاديث، مما يحتاج إليه في الدين، وهذه الكتب العشرة تشتمل على أو ربما مائة حديث بالمكررة، وفيها الصحيح، والحسن، والضعيف،والموضوع أيضاً، وتشتمل على أحاديث كثيرة في الأحكام، وفي التفسير، وفي التواريخ، والدقائق، والفضائل، وغير ذلك من فنون العلم. وقد عدد الإمام ابن كثير في كتابه إلى إيراد تلك الأحاديث واضعاً كل حديث مما يتعلق بالأحكام، والتفسير، والتاريخ في كتبها الثلاثة، وما كان فيه من وهن شديد بينه، وموضع ذلك، وتقديره، والتفسير عنه في كتابه "الأحكام الكبرى"، وأما منهجية الإمام في ذلك فهو الترجمة لكل صحابي له رواية عن رسول الله صلى الله على حروف المعجم، مورداً له جميع ما وقع له في الكتب، وما تيسَر له من غيرها. 
في هذا كله يتبين مدى أهمية هذا المؤلّف، وبكونه واحداً من المراجع الهامة في المسانيد والسنن. ولأهميته تمّ الاعتناء به حيث قام المحقق بتوثيق أصوله ويخرج أحاديثه وبالتعليق عليها.


--------------------------------

----------------------------


نبذه عن الكتاب 

• الناشر: دار الوفاء
• سنة النشر: 1426 - 2005
• عدد المجلدات: 3
• رقم الطبعة: 2



--------------------------------------

نبذه عن الكتاب 

يتحدث الكتاب عن قصص الأنبياء الذين ورد ذكرهم في القرآن ، وبعضاً ممن لم يرد ذكرهم في القرآن صراحة .
ولم يتعرض ابن كثير في كتابه لقصة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، إذ بدأ بقصة آدم عليه السلام ، وانتهى في كتابه بعيسى عليه السلام .
وقد سار ابن كثير في كتابه بمنهج يوحي بالثقة ويشعر بالطمأنينة ، إذ اعتمد فيما ذكر فيه على ما ورد في القرآن الكريم ، كما خلا ما يستشهد به من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الموضوع ، ولم يعتمد إلا فيما ندر على الضعيف من الحديث .
يضاف إلى ذلك أن الكتاب سلم من الإسرائيليات نهائياً ، وكيف لا وهو الإمام الحافظ المحدث ؟
وعلى كل فالكتاب فريد في بابه ، هام في موضوعه ، جيد في عرضه لقصص الأنبياء ، يشي بسعة علم مؤلفه ، وطول باعه في تناول التاريخ والسير .
وضم الكتاب عشرين باباً ، وقد يضم الباب ما بين فصلين كحد أدنى ، وسبعة عشر فصلاً كحد أعلى كما في قصة موسى عليه السلام .
والأنبياء الذين عقد لهم فصولاً في الكتاب هم : آدم وإدريس ونوح وهود وصالح وإبراهيم ولوط وشعيب وذرية إبراهيم إسماعيل وإسحاق ، وما وقع من الأمور العجيبة في حياة بني إسرائيل ، وذكر أمم أهلكوا بعامة ويونس وموسى والخضر وإلياس ، وجماعة من أنبياء بني إسرائيل بعد موسى عليه السلام ، وداود وسليمان وجماعة من بني إسرائيل ممن لا يعلم وقت زمانهم على التعيين إلا أنهم بعد داود وقبل زكريا ويحيى وزكريا وعيسى عليهم جميعاً عليهم السلام .



-----------------------------------



نبذه عن الكتاب 

أصل الكتاب عبارة عن تخريج لكتاب ابن الحاجب ( المختصر الصغير في أصول الفقه ) قام ابن كثير رحمه الله بتخريج كل الأحاديث والآثار الموجودة في الكتاب وتوضيح صحيحها من سقيمها وعزو ما يمكن عزوه منها إلى الكتب الستة البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجه أو إلى بعضها أو إلى غيرها إن لم يكن في شيء منها.
وقد يذكر سند الحديث ليعرف حال صحته من سقمه وما لا يعرف له سند بالكلية كقليل من أحاديث الكتاب سأل عنه مشايخه في الحديث ونبه عليه .
وجعل ذلك كله مرتبا بحسب وقوعه في الكتاب أولا فأولا وقد سماه ( تحفة الطالب بمعرفة أحاديث مختصر ابن الحاجب )







 ----------------------------------------

نبذه عن الكتاب 

كتاب في الحديث عن الفتن وأخبار آخر الزمان مما أخبر به رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذكر أشراط الساعة والأمور العظام التي تكون قبل يوم القيامة مما يجب الإيمان به لإخبار الصادق المصدوق عنها الذي لا ينطق عن الهوى إن هوى إلا وحي يوحى . وقد احتوى الكتاب على أشراط الساعة الصغرى والكبرى وذلك في الجزء الأول والإخبار بحوادث يوم القيامة أيضا وذلك في الجزء الثاني من الكتاب.
دار النشر : دار الكتب العلمية - لبنان / بيروت - 1408هـ - 1988م
الطبعة : الأولى
تحقيق : ضبطه وصححه: الأستاذ عبده الشافعي
عدد الأجزاء / 2
[ ترقيم الشاملة موافق للمطبوع ]

 ------------------------------


نبذه عن الكتاب 

كتاب في التاريخ الإسلامي، يبحث فيه المؤلف ابن كثير عن سيرة النبي صلى الله عليه وسلم، منذ ولادته حتى وفاته مع ذكر دعوته وهجرته وحجه وغزواته، دون تقصير مخل ولا تطويل ممل، متوخيا الصحة في النقل، لتكون سيرته الشريفة دربا ينهجه كل مؤمن بالله راجيا رضاه، فقد قال الله تعالى " ولكم في رسول الله أسوة حسنة " ويكون للضالين هداية وللداعين دليلا.


نبذه عن الكتاب 

كتاب قيم في بابه , وهو أختصار لمقدمة ابن الصلاح رحم الله الجميع . 
وهو مطبوع بشرح وتحقيق العلامة أحمد شاكر فى مجلدة واحدة وسماه الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث 
 ----------------------


 ------------------------------


نبذه عن الكتاب 

يتحدث الكتاب عن قصص الأنبياء الذين ورد ذكرهم في القرآن ، وبعضاً ممن لم يرد ذكرهم في القرآن صراحة .

ولم يتعرض ابن كثير في كتابه لقصة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، إذ بدأ بقصة آدم عليه السلام ، وانتهى في كتابه بعيسى عليه السلام .

وقد سار ابن كثير في كتابه بمنهج يوحي بالثقة ويشعر بالطمأنينة ، إذ اعتمد فيما ذكر فيه على ما ورد في القرآن الكريم ، كما خلا ما يستشهد به من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الموضوع ، ولم يعتمد إلا فيما ندر على الضعيف من الحديث .

يضاف إلى ذلك أن الكتاب سلم من الإسرائيليات نهائياً ، وكيف لا وهو الإمام الحافظ المحدث ؟

وعلى كل فالكتاب فريد في بابه ، هام في موضوعه ، جيد في عرضه لقصص الأنبياء ، يشي بسعة علم مؤلفه ، وطول باعه في تناول التاريخ والسير .
وضم الكتاب عشرين باباً ، وقد يضم الباب ما بين فصلين كحد أدنى ، وسبعة عشر فصلاً كحد أعلى كما في قصة موسى عليه السلام .

والأنبياء الذين عقد لهم فصولاً في الكتاب هم : آدم وإدريس ونوح وهود وصالح وإبراهيم ولوط وشعيب وذرية إبراهيم إسماعيل وإسحاق ، وما وقع من الأمور العجيبة في حياة بني إسرائيل ، وذكر أمم أهلكوا بعامة ويونس وموسى والخضر وإلياس ، وجماعة من أنبياء بني إسرائيل بعد موسى عليه السلام ، وداود وسليمان وجماعة من بني إسرائيل ممن لا يعلم وقت زمانهم على التعيين إلا أنهم بعد داود وقبل زكريا ويحيى وزكريا وعيسى عليهم جميعاً عليهم السلام .


----------------------------



نبذه عن الكتاب 

كتاب يبحث في سيرة النبي صلى الله عليه وسلم من خلال ذكر العرب قبل الإسلام ثم ولادة النبي صلى الله عليه وسلم وما يتعلق بها من اسم ونسب ورضاعة وغيرها ونشأته وبعثته صلى الله عليه وسلم وفترته المكية ثم هجرته وفتوحاته ووفاته وغير ذلك مما يتعلق بالسيرة النبوية المطهرة ، 
وأكثر مرويات ابن كثير من مؤلف الكتاب ابن اسحاق المؤرخ الكبير 
-------------------------


نبذه عن الكتاب 

قال ابن كثير:[ فهذا الكتاب أذكر فيه بعون الله وحسن توفيقه ما يسره الله تعالى بحوله وقوته من ذكر مبدأ المخلوقات‏:‏ من خلق العرش والكرسي والسماوات، والأرضين ...، وقصص النبيين ... ، حتى تنتهي النبوة إلى أيام نبينا محمد صلوات الله وسلامه عليه ...... ثم نذكر ما بعد ذلك إلى زماننا، ونذكر الفتن والملاحم وأشراط الساعة‏.‏ ثم البعث والنشور وأهوال القيامة.... وما ورد في ذلك من الكتاب والسنة والآثار والأخبار المنقولة المعقولة عند العلماء وورثة الأنبياء... ] فكان الكتاب بحق المرآة الصادقة ، والمرجع الأصيل لأهل هذا الفن 
حققه ودقق اصوله وعلق حواشيه : علي شيري
الناشر : دار إحياء التراث العربي
الطبعة : طبعة جديدة محققة / الطبعة الاولى 1408 هـ - 1988 م
مصدر الكتاب : موقع يعسوب
قام بفهرسته الفقير إلى الله : عبد الرحمن الشامي ، ويسألكم الدعاء .
[ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]



------------------------------


نبذه عن الكتاب 

من اهم التفاسير الاثرية، مع وجازة لفظه وشمول معانيه، وقد جعل الله له قبولا عظيما بين الناس، خاصة وعامة.
ومن أهم مميزات تفسير ابن كثير رحمه الله :
اختياره أحسن الطرق في تفسير القرآن مثل تفسير القرآن بالقرآن وتفسير القرآن بالسنة وتفسير القرآن بأقوال الصحابة والتابعين .
اهتمامه باللغة وعلومها وأهتمامه بالأسانيد ونقدها .. 
أهتمامه بذكر القراءات واسباب النزول ..
قال السيوطي : وله ( أي ابن كثير ) التفسير الذي لم يؤلف على نمطه مثله . 
وقال الشوكاني : وله التفسير المشهور وهو في مجلدات وقد جمع في فأوعى ونقل المذاهب والأخبار ..
وقال أحمد شاكر في عمدة التفسير عن الحافظ ابن كثير : وبعد فإن تفسير الحافظ ابن كثير أحسن التفاسير التي رأينا ، وأجودها وأدقها بعد تفسير إمام المفسيرين أبي جعفر الطبري . 
المحقق : سامي بن محمد سلامة
الناشر : دار طيبة للنشر والتوزيع
الطبعة : الثانية 1420هـ - 1999 م
عدد الأجزاء : 8
مصدر الكتاب : موقع مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف
[ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ، والصفحات مذيلة بحواشي المحقق ]


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق